فوفو نت للسفر والترحال
يسر منتديات فوفو نت للسفر والترحال 0 ان ترى نتاج ابداعاتكم 0 ومشاركاتكم وذوقكم في مساهماتكم 0 مع وافر التقدير

فوفو نت للسفر والترحال

سياحة وسفر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كل عام وانتم بكل الخير والحب والسعاده بشهر الخير
الأحد يوليو 15, 2012 3:31 pm من طرف مهى فيصل

» كل عام وانتم بكل الخير والحب والسلام بمناسبه عيد راس السنه 0 وعيد الميلاد المجيد
الثلاثاء ديسمبر 27, 2011 12:06 am من طرف مهى فيصل

» بمناسبع عيد الاضحى المبارك اعاده الله علينا وعلى الجميع بكل الحب والخير والسلام
الأحد أكتوبر 30, 2011 5:35 am من طرف مهى فيصل

» كل عام وانتم بكل الخير والحب والسلام والسعاده
الجمعة أغسطس 26, 2011 2:45 am من طرف مهى فيصل

» الاعلامي والرحاله عوكل :الحركة الاعلامية في الاردن قبل الديمقراطية كانت قوية جدا
الخميس يوليو 07, 2011 7:45 am من طرف مهى فيصل

» اكسير السعادة ياشباب لماذا تبحثون عنه بعيدا
الثلاثاء يونيو 07, 2011 10:24 am من طرف مهى فيصل

» الاردن 00 وبلاد الشام لمن لايعرفها 00 ارض الانبياء ورسل السماء 00 منذ بدايه البشريه وحتى هذا التاريخ
الإثنين يونيو 06, 2011 6:53 am من طرف مهى فيصل

» اخبار صحفيه من جريده الحياه عن موقعي الادب السخر شرتوح وفوفو نت شكرا لهم
السبت يونيو 04, 2011 4:53 am من طرف مهى فيصل

» الاولياء والاصفياء في كتاب الله والاحاديث النبويه الاقطاب في بلاد الشام وبركاتها على المدن الاخرى
الجمعة يونيو 03, 2011 4:42 pm من طرف مهى فيصل

الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 باب الهوى 00 والرجل الصالح 0 وارض المتناقضات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مهى فيصل
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: باب الهوى 00 والرجل الصالح 0 وارض المتناقضات   الثلاثاء ديسمبر 25, 2007 5:40 am

،ولها قصة رائعة ربما لا نلتفت إليها لعدم معرفة ما يعني باب الهوى ، هل هو رمز لإسم بلا معنى أو هو باب حقيقي وإن كان باباً حقيقياً فلماذا سمي باب الهوى ؟ والقصة تعود إلى وجود باب ضخم كبير لا يكاد الناس ينتبهون له كباب بمقدار ما يعتقدون أنه عبارة عن شبه باب كبير تمر منه السيارات ذهاباً وإياباً ويتسع لكل هذه السيارات ، ولأنه فقط باب لا جدران له وحوله فراغ وادي مفتوح سمي باب الهواء لعدم وجود شيء يغلقه ، والحقيقة أن هذا الباب كان باباً حقيقياً لمدينة أنطاكيا القديمة والتي ورد ذكرها في القرآن الكريم في سورة يس "وجاء في أقصى المدينة رجل يسعى " وبقية الآيات حيث قتل الرومان هذا الرجل الصالح فنزل جبريل عليه السلام وأطلق صيحته وهو متكئ على باب المدينة والتي لم يبق منها أحد من الأحياء ولا أبناءهم بل خرائب متباعدة في الأودية ندر أن ينتبه لها المسافر المعاصر وباب الهوى هو الباب الحقيقي لمدينة أنطاكيا القديمة صاحبة غضب الرب والصيحة وهذه القصة يعرفها أهل أنطاكيا وإسم الرجل الصالح هو (حبيب النجار) ويقع قبره في مسجد قرب نهر العاصي الذي يشق أنطاكيا إلى نصفين وباب الهوى هو طريق القوافل منذ عهود تجارة الحرير والقوافل . وهذه الطريق تمتد من الصين حتى تركيا ومنها إلى سوريا ومن سوريا إلى مدينة بصرى حيث تتفرع إلى قسمين أحدهما يتجه إلى المزيريب وثم شمال فلسطين ، والطريق الأخر يتجه إلى أم الجمال في الأردن وهي مدينة أثرية قديمة كان يحكمها الإمبراطور الروماني الحكيم (ماركوس أويليوس) ويتابع سيره من أم الجمال إلى مدينة البتراء التاريخية . وفي خضم هذه الكتابات التي أذكر بها أشياء أرغب بتدوينها فإنني لم أنس أنني مسفر وبأنني مسافر إلى أنطاكيا وسأصل لها بعد ساعة وبأن الوقت صباحاً وخالتي ربما لم تنم هذه الليلة قلقاً علي وهي لا تعرف أين ذهبت وأن إبن أختها لا يعرف أحداً غيرها في الشام وربما لعنتني رغم خوفها علي وربما طغى خوفها علي فلم تلعني ولكني سافرت في كل الأحوال ، سافرت وبقي الجميع ينتظرونني بقلق وأنا لا أدري كم سأمكث في تركيا .
في الحدود التركية نزل المضيف الذي يساعد الركاب في الأشياء التي لا يعرفونها فهو يأخذ الباسبورات ويذهب بها مع كشف الركاب ويبقى قريباً منهم فمثلاً كنت من موظف الجوازات التركي والذي لا يتكلم شيئاً من العربية وأشار لي فلم أفهم عليه وفهمت فقط من إشارة يده أنه يريد شيئاً ثمنه نقود فاقترب الشاب المضيف من الموظف وكلمه بالتركيه فأعلمني انه يريد للفيزا عشرون دولاراثمناً لطابع الفيزا الذي يعطي المواطن العربي مدة للأقامة شهر واحد في تركيا .ولم أكن أحمل سوى عملات سورية ودنانير أردنية وحوالي خمسة وثلاثين مليون ليرة تركية أي ما يعادل كل مليون ليرة تركي تعادل خمسة دولارات فتفاوض المضيف مع الموظف بأن الوقت فجراً ولا يوجد محلات صرافة فلتأخذ أنت أربعة ملايين وأعطنا 20 دولاراً ففعل الموظف ما طلبه المضيف وأخذ أربعة ملايين وأعطاني عشرين دولار واصطحبني المضيف لمسافة مائة متر نحو غرفة منفصلة فيها رجلان يعملان ، ما أن تعطيه الدولارات حتى يعطيك الطابع الخاص بالفيزا وتعطيه لموظف الحدود الذي يختمه ويختم الجواز بوقت قصير وقد حدث معي حادث طريف أثناء وجودي على الحدود فطوال الطريق والركاب مابين شارب للماء والمرطبات أو مثلي مصطحباً تيرموس شاي أشرب منه كلما شعرت بحاجتي إليه وحينما وصلت إلى هناك كنت (مزحوماً ) وأبحث عن تواليت فوجدت صورة لرجل معلقة على الباب فدخلت مسرعاً وحينما كنت أهم بالخروج اصطدمت بامرأة تركية وبدأت تصرخ في وجهي قائلة أمان ربي أمان أفندم وكلاماً غاضباً وكانت تشتمني شعرت بذلك من ملامحها ولم أفهم شيئاً فشتمتها وابتعدت دون أن أعرف سبب غضبها وتبعتني وهي تبرطم بما لا أفهم فظهر الشاب المضيف من إحدى الحجرات وهو يبتسم وينظر إلي وإلى المرأة التي لا زالت تبرطم بالتركية،وبكل لطف وذكاء تدخل الشاب المضيف وتحدث مع المرأة والتي بدورها أخذت تناقشه وبعد دقائق هدأت ثورتها ونظرت إلي وقالت كلمات لم أفهمها لولا ترجمة الشاب الفورية قائلا إنها كانت غاضبة لإعتقادها بأنك تعرف أن هذا تواليت نساء وقد تعمدت ذلك ، وحينما عرفت أنك مسافر وغريب ولا تعرف التركية ولا تعرف على وجه الدقة ماهو مكتوب إعتذرت وقالت مرحباً بك في تركيا ولتكن حريصاً في المرة القادمة . وقبل مغادرة الحدود غمز لي المضيف قائلاً إن السوق الحرة تمنحك ماتريده بثمن رخيص إن رغبت بذلك واشار نحو عدة بقاليات صغيرة مفتوحة وقد أغلقت البقية لأن الساعة كانت تشارف على الثالثة والنصف صباحاً ورأيت راكباً اجنبياً يشتري صندوق ويسكي ويعطيه البقال ورقة حتى لا يؤخذ عليها جمرك لأن الويسكي غالي الثمن في الفنادق والبقاليات في تركيا فذهبت إلى البقالية والتي يكاد نصفها أن يكون باراً أو خمارة وسجائر فاشتريت ثلاث كروزات دخان مارلبورو سوبر بما يعادل 45قرشاً أردنياً بالعملة الأردنية ، وسعره في السوق الأردنية الباكيت الواحد دينار وعشر قروش أي أشتريتها هنا بأقل من نصف سعرها ، الساعة الخامسة وخمس دقائق وتباشير الصباح بدأت تطل ويعمنا في داخل الباص الدفء وفي الخارج نرى بيوت المدينة الساكنة وشبه النائمة ويغطي نصف المدينة الضباب ومنظره رائع، فالمدينة في شقيها قائمة على سلسلة جبال زاكروس ويشق المدينة نهر العاصي الذي فرض على المدينة أن تبني الكثير من الجسور ليتلاقى طرفي المدينة المحاصرين بالجبال الشامخة والتي يغلفها ضباب ويكاد سكان المدينة المقيمين في الطابق الثاني أن يلمسوا الضباب ويغيبوا فيه لكثافته بينما باقي المدينة والتي ترتفع للأعلى حتى ثلثي الجبال صعوداً فهي لا أثر لها من كثافة الضباب ، تعرض لي شيال لحمل حقائبي وهو يدفع عربة صغيرة غريبة بعجلات ليوصلني إلى الفندق وفي نفس اللحظة نزل شاب سوري عرفته في الرحلة وأخبرني أنه بحار أي مهرب ويتاجر فقط بالملابس ويبيع صور المجلات الأباحية وجدته يتناول حقيبتي الكبيرة قائلاً إحمل وإتبعني وتبعته وأنا لا أرغب بحمل الحقيبة فأنا متعب ولم أنم فقال لي : لم تعطيه مليوناً مقابل مائة خطوة ها هو الفندق فإذا نحن تحت فندق مكون من طابقين وفي واجهته مكتب صغير في غرفة صغيرة فيها دفتر وهاتف ورجل محشور حشراً في الداخل وتحت الدرج مجموعة من الرجال أتراك وسوريين وأردني كهل يشربون الشاي ، وصعدت مع رفيقي أو رفيق السفر الذي دلني على أقرب فندق فإذا به يقول لي سأنزل أنا وأنت في غرفة واحدة مليون ليرة كل واحد منا فهذا أرخص لكلينا فقبلت لأنه مبلغ ضئيل وشرح لي صاحب الفندق أن هناك ماء ساخن وبارد وتقدم الطلبات للغرف ،أنا أعتقد أن هذا الرجل صاحب الفندق يهودي لأنه بخيل وخبيث وانتهازي ولئيم، فنمت حتى الظهيرة فأيقظني الشاب السوري قائلاً هل تريد رؤية المدينة فقلت سأفعل بعد تناول فنجان شاي واستحم، فاتصلت من غرفتي بهاتف الموظف في الطابق الاول طالباً منه إبريق شاي وماءً ساخناً للحمام فإذا بالموظف يحضر ومعه الشاي طالباً ثمنه دولار ونصف وماء للحمام بدولارين ونصف فاستغربت ذلك وقلت أنه ظلم واستغلال فأنتم تقولون مليون مع حمام ساخن وبارد وخدمة سريعة وأجد الآن الخدمة معدومة والحمام الساخن بنصف ثمن الغرفة ودفعت للرجل كي أستحم وجلبت الشاي وشربته مع الشاب السوري الذي أخبرني ان صاحب الفندق خبيث ويعرف بأنك غريب وسوف تجد صعوبة في أن ترحل أو تتكاسل فهو يستغل هذا الظرف فهو يعرف طبيعة الزبائن فلو طلبت منه أنا ذلك فلن يجعلني أدفع قرشاً واحداً لأنه يعلم أنني لن أبقى وسأترك الفندق حالاً ، ولن أدفع فهو يفضل أن يحصل على المليون مع تسخين الشاي والماء خير من أن لايحصل على شيء فهو انتهازي، حتى المكالمات الهاتفية التي ترد إليك سوف يجعلك تدفع بدلاً عنها ولو مبلغ تافه هذا طبعه ،فاحتمل مادمت سوف تبقى يومين أو ثلاثة او فلنرحل لو أحببت فأنا سوف أرحل مساء هذا اليوم بعد أن أشتري الأغراض التي سأبيعها في سوريا.
توجهت مع الشاب السوري الذي تطوع أن يكون دليلي ساعتين ريثما يشتري أشياءه استعداداً للسفر وأخذنا نتجول في المدينة ووصلنا إلى قلب المدينة حيث النهر والجسور ودلني على مكتب للصرافة للعملات الدولية فاشتريت بضعة ملايين تركية وبينما كنا نتجول وقفت أمام مسجد في قلب المدينة يقابل الجسر الذي يمثل جانبه الغربي تمثلا لفارس على حصان جامح وكان الفارس هو مؤسس تركيا الحديثة أتاتورك والمسجد يقابله على الضفة المقابلة واكتشفت بعد أيام أن هذا الجسر وعلى ضفتيه يفصل مابين تناقضات الحياة وتناقضات عجيبة . فهذا المسجد الواقع على حافة الجسر من الجهة الشرقية هو مسجد ومقام الرجل العالم والذي يحمل إسمه حبيب النجار وفي زاوية المسجد هناك غرفة لتأجير الملابس للنساء اللواتي يرغبن بالزيارة لقبر هذا الرجل الصالح ، فذهبت لأجد الغرفة وقد وجدنا فيها درج صغير ينخفض للأسفل وملابس ، وهذا الدرج ينزل للأسفل خلال عدة درجات لتؤدي هذه الدرجات إلى مغارة وفيها ثلاثة قبور لم يذكر أسماء على القبور بل دهنت بلون طلاء أخضر وعلى القبر الذي يتصدر المغارة الصغيرة سجادة كبيرة كالتي تستعمل للصلاة وتابعت النزول على درجات تنزل للأسفل بحيث تكاد تكون هذه المغارة الثاني في إنحرافها وكأنها تقع تحت المسجد .
وفي هذه المغارة الثانية والتي تقع تحت المسجد تقريباً يقع ضريح الرجل الصالح الوارد ذكره في سورة يس وإسم هذا الرجل هو حبيب النجار الرجل الذي خوطب وقيل لهه إدخل الجنة فقال ياليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين ... فكان نتيجة ذلك أن قتله قومه من الرومان لأنه اعتنق ديانة التوحيد في تلك الفترة الزمانية وصادق على أقوال سيدنا عيسى عليه السلام ، وما يبشر به هو وسيدنا يحيى عليه السالم فكانت النتيجة قتله فوراً ، لتعلن السماء غضبها على قتل رجل قال الحق وصدق به بشر بالجنة والمغفرة فإذا بالصرخة تأتيهم فجأة فلا يبقى فيها شيء حي وقد انهارت كل بيوتهم وقصورهم ولم يبقى من أثر في المدينة سوى هذا الباب الذي سمي بباب الهواء وهو باب المدينة الأول لزمن غضب السماء على الظالمين . وعلى بعد حوالي مئتي متر من مقام هذا الرجل الصالح المؤمن تقع أقدم كنيسة توحيدية وهي كنيسة المغارة وهي أقدم كنيسة قبل وجود الكنائس ، فهي قائمة داخل مغارة وتعرف ككنيسة مغارة وقد زارها قبل مئات السنين هرقل ملك الروم والملكة هيلانة وهذه الكنيسة لم تعرف مبدأ الصلبان حتى الآن وفيها أخاديد وممرات سرية للهروب من الأضطهاد ، وهي تشرف على مدينة أنطاكيا حيث تقع في شعب جبل وعند بابها المتوجه للغرب هناك في الجبل مغور صغيرة لها أبواب تطل على جهات عدة كانت تستعمل للعبادة والتوحد والتأمل وفي نفس اللحظة للإستكشاف إذا ما حدث وأن شاهدوا خطراً قادماً فإن الممرات التي خلف الكنيسة كفيلة بإعطائهم الوقت الكافي للإختباء من الأعداء في زمن إضطهاد المسيحية على يد الرومان الوثنيين في ذلك الزمن البعيد ، وقد أضيف إليها واجهة إسمنتية حديثة وباب حتى يتسنى تنظيم الزيارات ولا يسمح بالزيارة يوم الثلاثاء فإستغربت لماذا تكون العطلة يوم الثلاثاء ،فلم أجد جواباً . حينما ذهبت لزيارة الكنيسة وحدي كنت أرتدي نظارتي الشمسية العاكسة وطاقية كاسكيت خشية ضربة الشمس فقد كان الجو حاراً لا يطاق وكان أشد ما يشدني هو هذه الثقوب في الجبل الدرجة يصعب أن يتم بسلقها حتى بت أعتقد أن تعضها ربما كان يتم الوصول إليه بالحبال وليس بشيء آخر لصعوبة الإرتقاء وعدم وجود أثر يدل على وجود سلالم حجرية أو شيء من قبل ذلك وهناك ثقوب تقع تحت الكنيسة في أسفل الكنيسة في أسفل الجبل فتم طمرها حديثاً حتى يتسنى فتح شارع يوصل للكنيسة القديمة والتي يخرج بعض رهبانها مشياً على الأقدام منها إلى القدس، وقد زرت إحدى الراهبات اللواتي ذهبن لأكثر من مرة للحج من الكنيسة إلى القدس أن المسافة قد تستغرق من 45 يوم إلى 50 يوم إن كان مشياً على الأقدام بطيئاً جداً وعادياً مع الإستراحة والنوم في الطريق دون أن يركب أي وسيلة نقل .فهناك حوالي مائتي كيلومتر تفصل مابين أنطاكيا وحلب وهناك أكثرمن ثلاثمائة كيلومتر من حلب إلى دمشق وهناك أكثر من 250كيلو مترمن دمشق إلى عمان وحتى جسر أريحا أو المغطس ، أي أن هناك مسافة لا تقل عن ثمانمائة كيلو متر ولا تزيد عن ألف كيلو متر من الكنيسة حتى أبواب مدينة القدس ، وأعود إلى تناقضات المدينة والتي كنت قد ذكرتها سابقاً ولا أدري هل هذه التناقضات مثلاً هي وجود العلمانية فقط ، أم أنها أتت هكذا مصادفة ربما تكون إحدى النتيجتين وربما لا تكون شيئاً مهماً وأترك للقارئ حرية التفكير . فعلى بعد حوالي خمسة وعشرين متراً في عرض الشارع والجسر مقابل الجامع مسرح وسينما للأفلام الإباحية على اليمين وعلى اليسار من الجسر غرباً مكتبة صغيرة في كشك صغير تبيع مجلات وصحف إباحية وصحف ومجلات سياسية ومقابل المسرح والسينما هذه يوجد متحف تاريخي وأثري للمنطقة وفيه صور فسيفسائية للأباطرة ، بحجم كبير تم جمعها كما هي وعلقت على جدران كبيرة جداً في المتحف الأثري ، وهناك غرف فسيفسائية فيها صور تؤرخ حقبة زمنية رومانية كاملة وقبور صخرية كثيرة وسعر تذكرة الدخول مليون ليرة تركية للأجانب غير الأتراك وما بين السينما الجنسية والمتحف يقع في الوسط دوار يتوسطه تمثال لأتاتورك يركب حصاناً جامحاً وفي اتجاه الغرب على بعد أمتار من الحصان يقع مبنى البريد وهو متطور للغاية ويقف الحصان وراكبه تماما أمام مبنى البلدية لأنطاكيا والتي تتولى شؤون البلدية وحتى عقود الزواج لأن فيها يتم عقد الزواج , وللمواطن بعدها أن يذهب للكنيسة إن كان مسيحياً أو يذهب لأي جهة دينية تخصه إن كان مسلماً ويكتب ما يجب . وكذلك بقية الطوائف يسري عليها هذا الموضوع فشرعية الزواج وقانونيته تتم في البلدية وأما شرعيته الدينية فهذه تعود للخاطب وتمسكه بالدين فبدون تدوينه بالبلدية لا يكون زواجاً قانونياً وتستمتع أنطاكيا بامتياز كانت السباقة به حيث سمحت بإنشاء أول( كولج لاف ) وهو فرع من فروع كثيرة للتدريب على الحب أو العهر أو الرذيلة وهذه الكولج لاف أسستها امرأة يهودية أمريكية وبدأت بفتح فروع لها بإسم دعم السياحة ، فبعض الدول ترفض الفكرة تماماً لكونها دولاً محافظة ولو وافقت عليها لقامت الدنيا ولم تقعد عند شعوبهم ، ولكن تركيا بنظامها العلماني رحبت بالفكرة لترفد المجتمع بعاهرات من كافة جنسيات العالم متمغير مسموح للدخول لمن هم تحت السن القانوني 18 سنة ، إن الكولج لاف تعني التجارة الحقيقية للرقيق الأبيض في عصر الذرة وفي بداية الألفية الثالثة والذي يعتبر عصر الحرية ، وأنا أفكر حقاً في أن هذه فعلا حرية أم إنحطاط أعطي إسما نبيلاً لعمل غير إنساني وغير أخلاقي ... المهم أنني بقيت أفكر هل أعود من تركيا إلى الأردن أم إلى سوريا وخالتي المسكينة التي مازالت تنتظر إبن إختها منذ شهرين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://vovo.4rumer.com
النورس المهاجر

avatar

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 27/12/2007
العمر : 50

مُساهمةموضوع: رد: باب الهوى 00 والرجل الصالح 0 وارض المتناقضات   الخميس ديسمبر 27, 2007 3:16 pm

السلام عليكم

موضوع شيق مفيد اشكرالرحالة الكبير على هذه المعلومات المفيدة مررت بباب الهوى منذ اكثر من عامين ولم اعرف شيء عنه سوى منكم
بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
باب الهوى 00 والرجل الصالح 0 وارض المتناقضات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوفو نت للسفر والترحال :: المنتدى الرئيســــــى :: الرحلات الدينية-
انتقل الى: